بطاقات تنظيم الإنتاج

0
السلام عليكم و رحمة الله تعالى وبركاته . تحتاج تربية الأرانب إلى تنظيم وذلك لتتبع الأعمار والأوزان وعدد الخلفة وكذلك صحة الأرانب .
ولتسهيل عملية جمع المعطيات يتم الإستعانة ببطاقات جاهزة للملأ , ولقد قمنا بتصميم بعضها لتمكن المربي من تدوين كل المعطيات الضرورية حول قطيعة .
فيما يلي بطاقات الإنتاج مع روابط تحميلها :


                                                                        بطاقة الذكر 

           



                                                                   بطاقة مراقبة الفطام





                                                                         بطاقة الأم





                                                                       سجل المبيعات





                                                                    سجل المشتريات


المعقمات الضرورية في عنبر الأرانب

0
السلام عليكم و رحمة الله تعالى وبركاته ,موضوع اليوم هو المعقمات الضرورية في عنبر الأرانب .


تكمن أهمية المعقمات في المحافظة على نظافة المرنبة و خلوها من الطفيليات و البكتيريا و كذلك الحشرات الصغيرة التي تتسبب في إصابة الأرانب بالأمراض .

من بين هذه المعقمات الضرورية نجد :

- البيوسيد 30 : يستعمل في تعقيم المرنبة و كذا وسائل التربية ( الأقفاص , الشرابات , العلافات ...) من البكتيريا و الفيروسات . ويستعمل بمقدار 3 ملل مع 1 ليتر من الماء , وترش به الأقفاص و الأرضية والجدران ... لا يؤتر على الأرانب و حتى الإنسان لكن يجب تجنب رش العلف به .


- اليود : نفس خصائص البيوسيد 30 ,غير أنه يستعمل كذلك لتعقيم المحقنات , صندوق الولادة ...


- الديازينون 60 : سام جدا و لا يفضل رشه على الأرانب لإمكانية تسببه في تسمم قد يؤدي إلى نفوق الأرانب. يستعمل في تعقيم الأقفاص و المرنبة و كل وسائل التربية المتوفرة في المرنبة بما فيها الجدران و السقف في حالة الإصابة بالجرب أو التونيا , لكونه يقضي على الحشرة المسببة لها . و يستعمل بمقدار 1 ملل مع 1 ليتر ماء .


أتناء إستعمال المعقمات و خاصة ( البيوسيد و الديازينون ) يجب فتح جميع النوافد لتوفير تهوية جيدة داخل المرنبة مع تجنب الرش في الأجواء الحارة .

المكملات الغذائية المائية الخاصة بالأرانب

0
السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته .موضوع اليوم هو المكملات الغذائية الخاصة بالأرانب , والتي تساعد في الرفع من معدل التحويل الغذائي وكذا المحافظة على صحة الأرنب .

www.9niya.com

بالإضافة إلى العلف المركب المقدم للأرانب , تضاف مكملات غذائية تعمل على تحسين معدل النمو وكذا تنقية الجسم من السموم التي تكون عادة في العلف المركب .  وهي كالأتي :

1.  الفيتامينات والأملاح المعدنية : 

   تعمل على تحسين معدل النمو. ويفضل تقديمها عند الولادة .. الحمل وقبل التلقيح .
     
             فيتامينات         فيتامين سي لمقاومة الإجهاد الحراري

  ويستحسن أن تكون سائلة , وتقدم غالبا بجرعة 1مل في 1 لتر من الماء . ويمكن أن تختلف نوع الفيتامينات الازمة في فترة الصيف و الفصول الأخرى , حيت في فصل الصيف يفضل فيتامين سي أو AD3EC لمقاومة الإجهاد الحراري , وفي الفصول الأخرى يمكن إستعمال الفيتامينات العادية المتوفرة في منتوجات متل  Maxifort أو le promotor ...

2.  مضادات السموم :

   ضرورية لإزالة السموم المتراكمة في الكبد والمرارة .. وكذلك الوقاية من تسمم الحمل .
و تختلف الجرعة بالنسبة لمضاد السموم حسب العمر فمتلا ( بالنسبة لهذا المنتج Hepatical يقدم بجرعة 1 مل في 1 لتر من الماء بالنسبة للصغار أي قبل الفطام , و 2 مل بالنسبة للبالغين ), لذا يجب أخذ بعين الإعتبار هذه الأمور .
     
     مضاد سموم    مضاد سموم          مضاد سموم 

                 


       ملاحظات :

ويجب تقديمها حسب برنامج شهري ( 5 أيام ), أو برنامج نصف شهري ( 3 أيام ). مع تغيير الدواء كل 12 ساعة بالنسبة لمضاد السموم و 24 ساعة بالنسبة للفيتامينات كأقصى تقدير , لذا يجب تحضير فقط مايمكن للأرانب إستهلاكه خلال هذه المدة .

ويمكن تقديم الفيتامينات في فترة الليل , ومضاد السموم في فترة النهار , حيت لا يتم خلطها .

يحتوي هذا البرنامج على الإضافات الأساسية , حيت يمكن إضافة بعض الأدوية الوقائية الأخرى ك مضادات الكوكسيديا , المضادات الحيوية ... لكن يفضل إستعمالها للعلاج .






الطريقة الصحيحة للقيام بعملية الجس عند الأرانب

0
السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته , سنتحدث إنشاء الله في هذه التدوينة عن الطريقة الصحيحة للقيام بعملية الجس لما لها من دور كبير في الكشف عن الحمل من عدمه وبالتالي تحديد تاريخ الولادة .
تعتبر عملية الجس الوسيلة الأكتر كفاءة و دقة , وكذلك الأكتر شيوعا للتأكد من حمل الأنتى, والتي تجرى خلال الفترة 8 إلى 14 يوم من تاريخ التلقيح . ويفضل إجرائها في اليوم 14 بالنسبة للمبتدئين قليلي الخبرة , لما تشكله هذه العملية من خطورة على حياة الأم والأجنة .فإجراؤها قبل هذه المدة إلى حدود 8 أيام يتطلب أيدي مدربة وذات خبرة .

عند إجراء عملية الجس, توضع الأنتى على طاولة أو على القفص, وتمسك من الأذنين وجلد الظهر خلف الرقبة باليد اليسرى ,أما اليد اليمنى فتوضع أسفل البطن بين الرجلين الخلفيتين في مكان تواجد الرحم أمام منطقة الحوض أسفل منطقة البطن , بحيت يكون أصبع الإبهام من ناحية وبقية الأصابع من الناحية الأخرى. ويتم ذلك عبر تمرير أصابع اليد اليمنى إلى الأمام والخلف وإلى الأعلى و الأسفل في إتجاه الظهر , مع الضغط الخفيف على جوانب البطن وفي مؤخرة البطن, مع مراعات عدم الضغط بشدة حتى لا يحدت تهتك الأنسجة أو بطانة الرحم. و يمكن للمربي الإحساس بالأجنة - إن كانت الأنتى حامل - على شكل كريات صغيرة في حجم حبة الفول على إمتداد فرعي الرحم .
وكلما كان تاريخ الجس متأخرا أي في 14 يوم كان الجس أكتر وضوحا.
ويجب كذلك مراعات أن تكون الأنتى هادئة و في حالة إسترخاء تام للعضلات , حيت أن العضلات المشدودة في منطقة البطن تعمل على إخفاء الأجنة فتصعب معها عملية الجس.

ولا ينصح بإجراء عملية الجس بعد 16 يوم , لأن حجم الأجنة في هذه الفترة يكون قد إزداد بدرجة كبيرة يصعب معها تمييز الأجنة من أعضاء اجهاز الهضمي .

وتحتاج عملية الجس إلى التمرن و التدريب قبل أن يتمكن المربي من الإطمئنان بها على نجاح الحمل أو فشله .
ويمكن للمربي المبتدأ أن يقوم بجس أنتى غير حامل وأخرى حامل لتحديد الفرق بينهما .

إن كانت نتيجة الجس إيجابية, يتم تدوين ذلك مع تحديد اليوم المنتظر للولادة.
إن كانت سلبية يتم إعادة تقديم الأنتى للذكر لإعادة التلقيح في نفس يوم الإختبار , ويسجل تاريخ التلقيح الجديد تم تاريخ إعادة الجس أي بعد 14 يوم .
  • بعض صور التشريح التي توضح مكان تواجد الأجنة و شكلها بوضوح :

عملية الجس عند الأرانب

عملية الجس عند الأرانب

عملية الجس عند الأرانب

الإحتياطات والإضافات المائية الضرورية قبل تحصين الأرانب

0
السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته .سنتحدث إنشاء الله في هذه التدوينة عن الإضافات والإحتياطات الازم عملها لنجاح التحصين ضد الأمراض الفتاكة التي تصيب الأرانب .

                                  



لنجاح التحصينات الضرورية عند الأرانب يجب مراعاة بعض الأمور, من بينها :


  •  الإحتياطات :

    - تجنب تقديم المضادات الحيوية ... كانت حقنا أو في الماء , قبل 5 أيام من التحصين و بعده كذلك .
               
    - عدم تحصين الأرانب المريضة أو الهزيلة .


  •  الإضافات المائية : 
 
 - قبل تحصين VHD و كذلك Myxomatose ب تلاتة أيام تنزيل فيتامينات رافعة للمناعة متل’AD3EC’.

   - قبل تحصين Entérotoxine  بتلاتة أيام  إضافة مضاد سموم متل’Hepatical ’ .

إلتهاب الرحم ,أو كما يصطلح عليه أيضا بإلتهاب الرحم الصديدي عند الأرانب, الأعراض والعلاج

0
السلام عليكم ورحمة الله تعالى و بركاته , سنتحت في هدا الموضوع عن مرض إلتهاب الرحم ,أو كما يصطلح عليه أيضا بإلتهاب الرحم الصديدي (عندما يصل لمرحلة متأخرة حيت تبدأ الإفرازات ).


عندما يقوم المربي بعملية النظافة للمرنبة, يتفاجئ بوجود كويرات بيضاء لزجة تحت الأقفاص , فهذه الإفرازات ترجع لسببين رئيسيين :

إلتهاب الرحم : حيت تقوم الأنتى بطرح هذه الإلتهابات من الرحم .

وجود زيادة في الأملاح المعدنية أو/و الكالسيوم : فتقوم الأنتى بطرح الباقي على شكل إفرازات .

يمكن التفريق بين ما بين الأول والتاني :

-إن كانت هاته الإفرازات تتحلل بفعل الرش بالماء , فالسبب هو زيادة في الأملاح المعدنية أو/و الكالسيوم .
- إن كانت الإفرازات صلبة و لا تتفكك أو تتفكك إلى أجزاء صلبة و لزجة صغيرة , فالسبب إلتهاب في الرحم في مرحلة متأخرة.

المسبب : هو ميكروب يكون متواجد في الجهاز التناسلي للأنتى و يدخل للرحم ويعطي إلتهابات , وعدم تفحص الأنتى من قبل المربي يسمح للمرض بالتحول لإلتهاب الرحم الصديدي , وهذا في المرحلة الأخيرة . أما في المرحلة الأولى فلا يكون هناك صديد .

ويمكن التعرف عليه من خلال القيام بعملية الجس , ويلاحظ وجود أجنة الفراخ على شكل كويرات صغيرة . و عندما يقيس بطن الأنتى يلاحظ على شكل كرة مملوؤة , أو على شكل مستطيل , فهذا كله إلتهاب الرحم في المراحل الأولى . و يمكن علاجه بواسطة إستعمال مضاض حيوي واسع المفعول , وتستجيب الأنتى للعلاج وتقوم بطرد ذلك الصديد المتواجد في رحمها, ويتم الشفاء .

ويصعب في المراحل المتأخرة, حيت يمكن للأنتى أن تستجيب أو لاتستجيب للعلاج . وتحقن في هذه الحالة بمضاد حيوي يحتوي على مادة الجنتامسين, 1 مل في العضلة لمدة 5 أيام , 0.5 مل في الفخد الأيمن و 0.5 مل في الفخد الأيسر .

إن لم تستجب الأنتى بعد 7 أيام من العلاج يجب إستبعادها .

وهذا المرض ينتقل بفعل التزاوج من خلال الذكر الذي يصيب باقي القطيع .


الأمراض البكتيرية التي تصيب الأرانب وطرق الوقاية والعلاج

1
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته , سنتحدت في هذه التدوينة عن الأمراض البكتيرية التي تصيب الأرانب وطرق الوقاية و العلاج  .

تصاب الأجهزة العضوية للأرانب  بمجموعة من الأمراض البكتيرية التي تؤدي في كتير من الأحيان إلى نفوقها إن لم يتم التدخل في الوقت المناسب .

ونذكر منها , بالنسبة  للجهاز الهضمي :

  • التسمم المعوي :
من مسببات هذا المرض ,بكتيريا تفرز سموما داخلية. و تتمتل الأعراض أساسا في حدوث إسهال شديد عادة للأرانب التي يتراوح عمرها بين شهر واحد و5أشهر وخاصة عند التغيير الفجائي للغذاء , أو عدم توازنه أو نقص في الماء , ونادرا مايصيب الأرانب الكبيرة.


من الأعراض الأخرى :

-- انتفاخ البطن – خشونة الفرو –إسهال ذو لون بني مخضر تم موت الحيوان خلال 48 ساعة .

-- إنتفاخ الأمعاء مع وجود نزوفات نقطية عند التشريح على سطح هذه الأمعاء.

**الوقاية :

عند التدخل السريع يمكن معالجة الأرانب المريضة باستعمال المضادات الحيوية .و تتمتل الوقاية في تقديم غذاء متوازن وعدم تغييره بصفة مفاجئة .(تغيير العلف يجب أن يتم بصفة تدريجية ).

  • إلتهاب الأمعاء المخاطي :

يصيب هذا المرض الأرانب في مختلف فترات النمووخاصة ما بين شهر و شهرين . له علاقة بنوع الغذاء , مما يسبب الإمساك بالإضافة للإجهاد والإزدحام. يلاحظ عند إجراء التشريح امتلاء الأمعاء الغليضة بالفضلات, مع وجود مواد مخاطية بالقولون . ويلاحظ أن فضلات الأرانب مغطات بالمخاط ...

ومن أعراض المرض :

-- فقدان الأرنب الشهية , الجفاف .

-- فرو خشن ويكون البطن منتفخا بسبب تراكم الماء في المعدة, حيت يمكن سماع صوت المياه عند رج الأرنب بلطف. وتكون     المنطقة الخلفية من الأرنب ملوتة بالبراز والمخاط ويمكن أن يؤدي إلى موت الحيوان.

**العلاج :

يصعب علاج هذا المرض ولكن ينصح بإعطاء المحاليل لعلاج الجفاف والوقاية المستمرة .

  • الكوليباسيلوز :

هو مرض إلتهاب الأمعاء تتسبب فيه أصناف معينة من بكتيريا إشيريشيا كولي Escherichia coli"  E-Coli".

يعتبر من أكتر الأمراض تواجدا بين الأرانب,فهو يظهر نتيجة إرتفاع عدد البكتيريا المتواجدة في الأمعاء الغليضة.

يصيب هذا المرض الصغار الرضع بين 3 و 12 يوما, ويؤدي إلى موتها في ظرف 20 إلى 48 ساعة.

عند الأرانب المفطومة يظهر هذا المرض بعد الفطام بحوالي 10 أيام, وتتراوح نسبة الأموات من 5 إلى 100 حسب نوع البكتيريا المسببة للمرض والتي تتسبب غالبا في :

-- نفوق لدى أمهات الأرانب بعد أعراض الإسهال .

-- نفوق الفراخ بعد 10 أيام من الولادة .حيت يلاحظ في هذه الفترة فراخ ملوتة بعد أعراض الإسهال , تم سرعان ما تبرد أجسامها فتموت .

-- عند الذكور البالغين, يسبب هذا المرض إسهالا , لكن نادرا ما يؤدي إلى الموت.

-- عند التشريح : يلاحظ أن المحتوى المعوي سائل ونزيف في بعض الأحيان .

**الوقاية :

-- الكشف المبكر عن الحيوانات الحاملة للبكتيريا, وخاصة منها الأمهات التي تعرف أعراض الإلتهاب المعوي.

-- تحضير جيد للأمهات المعدة للإحلال وذلك باختيارها من نسل جيد .

-- تربيتها في أقفاص فردية إبتداءا من عمر 3 أشهر , وذلك لحمايتها من الأرانب الأخرى .

-- احترام توازن القطيع : وذلك بتجنب نسبة التجديد المرتفعة التي تضعف القطيع .

-- تجنب مزج الإنات بين الولادة والتسمين , وهذه العملية تعتبر من أكتر المراحل الملوتة التي تكون فيها نسبة العدوى كبيرة .

-- استعمال الأدوية بصفة وقائية يمكن أن يضع حدا لافراز الجراتيم ،، كل شهرين،،.

**العلاج :

-- إستعمال المضاد الحيوي المناسب لمدة 5 إلى 7 أيام.

أمراض الجهاز التنفسي :

يصاب الجهاز التنفسي بعدة أمراض نذكر منها :

  • باستوريلا الجهاز التنفسي :

تصاب الأرانب بهذا المرض في كل الأعمار ويتسبب فيه: الوسط الغير الملائم و سوء نوعية الهواء ( بارد,رطب, ملوت بالغبار) , وجود الأرانب بمجرى هواء وكذلك الحيوانات المصابة بالإجهاد .

ومن علاماته : عطس متكرر ومسترسل , جريان الأنف. وعن التشريح يلاحظ وجود جيوب مائية ملأى قيحا و رئتين حمراوتين داكنين .

**الوقاية :

- تجنب مجرى الهواء على مستوى الأرانب وتقديم العلف المركب بدون غبار .

- تفادي كل أشكال الإجهاد .

  • زكام معدي : 

تصاب الأرانب بهذا المرض في كل الأعمار ويتسبب فيه : عدم التطهير , وسط جرتومي متعفن, انخفاض فجائي في درجة الحرارة أوعدوى من مصادر لأخرى.

ومن علاماته عطس مسترسل, سيلان من الأنف’’أبيض مختر وقيح’’, ضعف متواصل .. وعند التشريح نلاحظ جيوب أنفية ملأى قيحا ومخاطا بالقصبة الهوائية ونلاحظ احمرارا داكنا بالرئتين .

من أهم البكتيريا المتسببة في هذا المرض ’’ الباستوريلا’’.

**الوقاية :

-- إزالة المسببات , وذلك ب:

             . احترام مقاييس المحيط .

             . العزل الإجباري لكل الحيوانات قبل دخول المرنبة .

             . تطهير محكم للمرنبة وكل أدوات التربية .

**العلاج :

- إستعمال المضادات الحيوية المناسبة .

- إضافة الفيتامينات و المعادن لتغذية المناعة و مقاومة المرض .

- إبعاد الأرانب شديدة الإصابة.

  • الزكام المعدي والإلتهاب الرئوي :

إن تعرض الأرانب لعوامل الإضعاف ك: البرد , الرطوبة الشديدة, زيادة غاز الأمونياك, النقل أو سوء التغذية , فإن بعض الميكروبات تهاجم الأغشية المخاطية للجهاز التنفسي وتؤدي إلى ظهور إفراز مائي من فتحتي الأنف, وتتحول إلى إفرازات لزجة صديدية , وقد تنتقل هذه العدوى إلى منطقة الصدر متسببة في التهاب رئوي صديدي و وتهزل الأرانب المصابة . وبالتشريح تظهرإلتهابات بالأغشية المخاطية .

**الوقاية :

-- نفس الوقاية بالنسبة للزكام المعدي .

**العلاج :

-- إستعمال المضادات الحيوية المناسبة .
-- الحرص على إبعد الأرانب المريضة وحماية سريعة للأرانب السليمة الغير المصابة
يتم التشغيل بواسطة Blogger.

بطاقات تنظيم الإنتاج

السلام عليكم و رحمة الله تعالى وبركاته . تحتاج تربية الأرانب إلى تنظيم وذلك لتتبع الأعمار والأوزان وعدد الخلفة وكذلك صحة الأرانب . ولتسهيل...